شخابيط وكلام ممكن يكون مهم وممكن يكون فاضي ايا كان فهو كلام خارج من أعماقي
RSS

الأربعاء، 27 أبريل، 2011

في الحب أنا متهم


في حب مصر أنا متهم .. متيم بيها أكيد مش محتمل 

حبي ليها حب أم لجنين مش مكتمل .. احساسها بيه بيديها في حياته الأمل 

في حبي ليها سجلوني خطر .. وحنيني ليها فاق كل حدود البشر 

حبي ليها حب طير جناحه انكسر.. دمه سال على وردة حزينة قطفها البشر 

حبي ليها ورقة شجر طارت على سطح القمر .. منقوش عليها أقدم رسالة غرام باقية لأخر الزمن 

حبي ليها ورقة وقلم .. سجلوا ملحمة حب لان ليها الحجر 

حبي ليها حب لا يحتمل .. وقلبي في عشقها كأن معموله عمل

حبي ليها صفحة سما فيها نجوم كتير منورة و متنتورة ..

في بحرظلم  اسود حوالين قمر وحيد انما .. رافض ينور بغير أشعة حبيبتي المعلن عن حبي لها 



حبي ليها حب نادر خلق من السما والكون حساد لها ..حب متوصفلوش دوا وحير الاطبة كلها


حبي ليها حب غير معاني الحب في الارض والسما .. حب جعل سجااني عاشق لها 

حبي ليها غنوة غرام مأصلة .. اتربى عليها كل عاشق لها 

حبي ليها رسمة طبيعه خلابة متصورة .. عشق جمالها كل من نظر لها

حبي ليها حب نساني  كلامي وحروف اسمي وحياتي كلها حب نساني مين أكون أنا 

ومفتكرش غير اني متيم في حبها 




الاثنين، 25 أبريل، 2011

أراك في أنفاسي


أراك في عيناي في روحي في فؤادي 
 أراك في صمتي في همسي في محياي في مماتي
أراك في أنفاسي في احاسيسي في صمتي في كلماتي
أراك في دفتر يومياتي وفي صفحات  ذكرياتي
أراك بطل كل رواياتي
أراك فارس واقعي وأحلامي
أراك  في ملامحي وصفاتي
أراك في أحزاني  في أفراحي


أراك حلم وردي الطرقات
أراك صوت عذب بلا اهات
 أراك كعطر فرنسي رقيق النسمات
أراك كلوحة فنان ايطالي بارع التقسيمات
أراك كلحن الماني هادئ بين الأصوات
أراك   كحلا عربي قوي التعبيرات
أراك رجلا شرقي السمات
أراك طفلا برئ الملامح والصفات


أراك ولا يراك سواي وان رأوك بأعينهم أراك  أنا بفؤادي
فأنت لهم شخص في الحياة ولي أنا كل حياتي


 

الأربعاء، 20 أبريل، 2011

أترك يداي



أترك يداي سيدي ولا تلمني ان كان البعد اختياري
 فلطالما كنت أنت اختياري


اترك يداي سيدي فانا اعلم انك لجراحي لا تبالي
ولكنك تخشى ان تخسر اخلاص فؤادي

اترك يداي سيدي والا لجئت إلى القاضي
يحكم بيننا بالعدل وحينها ستنال عن تلك الروح اشد عقاب

اترك يداي سيدي وتذكر اننا أبعدتنا بضع ألقاب
وتذكر حينها عينا كانت في حضورك يقتلها الاشتياق

اترك يداي سيدي فلقد آلمني معصمي 
وانا احتاجه لتمزيق أوراقي

أترك يداي سيدي فليس لك اليوم حق الاعتراض
وكيف  يقبل فؤادي اعتراض قلبك القاسي

أترك يداي سيدي فشمسي تنادي
كفاني ليل أتعبني  من طول سهادي

أترك يداي سيدي فأنا أريد ان الون أحلامي
وانسى تاريخ الامي

أترك يداي سيدي دعني أرى ما في الكون من جمال
فأنا في حبك عشت عصور  في زمن الخيال

أترك يداي سيدي فلطالما شبهت حبك بعصور الاستعمار
ولكل حر يوم يطالب فيه  بالاستقلال

أترك يداي سيدي فأنا اسمع صوت بلبل الحيران ينادي
فبستان أحدهم  ينتظرني وتنتظر زهوره من يداي الماء

أترك يداي سيدي فأنت لا تستحق وفائي
فلقد  رسمت في حبك أسوأ لوحاتي
ولحنت أقصر مقطوعاتي
وهربت مني كلماتي

أترك يداي سيدي فأنا أود ان اختم كتاب ذكرياتي
فما أجمل تلك النهايات القاسيات
فنحن من بلاد تعشق اساطير العشق المعطرة بأعذب الدمعات

أترك يداي سيدي فأنا أود أن أقدم من مأساتي
برقية تحية لكل الفاتنات احزرهم  فيها من لقب العاشقات

أترك يداي سيدي فوقت دمعك قد ولى وفارقتني حماقاتي
فما  عادت تلك القطرات تؤثر في نبضاتي

فوداعا سيدي وشكرا على تركك يداي وعلى تلك الكلمات
فلولا جرحك  ما كنت تعلمت صياغة العبارات

الثلاثاء، 5 أبريل، 2011

قلب بلاحب



أغرقت احلامي في بحور أحزاني واصبح الحب عابر سبيل على قلبي يبحث فيه عن مكان ولكنه وجده وطن كسير تعرض للعدوان ورفض فؤادي ان يعطيه الأمان فاحس الحب بغربة زمان ومكان فهو ليس بمستعمر بل هو صاحب مكان وكان حلمه الاعمار في وطن ظن انه يحيا في سلام فوجده اغلق حدوده خوفا من الاستيطان فحاصر نفسه بالخوف فمنع عنه الزاد فحل التشتت محل الامان واصبح الوطن صريعا ضحية احاسيسه الرافضة للاستسلام فمات عطشا لانه نسي ان له نهران احدهما يروى من قلب محب والأخر يروي قلب حبيب ثان وكلاهما جف عندما خطت حدوده واغلقت ابوابه بأقفال فعاد الحب حزينا يحمل غضبا ثائر كالبركان لم يتحمل الحب ذلك الحزن فعاد حيث كان وامسك وردة سالت دموعها من قصة ذلك القلب الخال فأنزل الحب قطرات الندى النقية على تلك الأقفال فحطمتها وكأنها الرمال وقالت لذلك الوطن الم اقل لك بان الماء يطفأ النار ويحطم الجبال ليسقي ظمأ قلبا عطشان فيحي فيه الامل وتولد احلام صغار وتضاء شمعة الامحال ويصاغ بماء الذهب دستورا عنوانه قلب بلا حب قلب فان

السبت، 2 أبريل، 2011

النهاردة بس أتأكدت

النهاردة وانا ماشية في طريقي اول مرة في حياتي اشوف مصر من المنظور ده
كنت ببص لكل حاجة فيها كأني بودعها او بودع حياتي
كنت ببص للنيل وبقله بيقولوا هيبعدوني عنك طيب احكي لمين الي فيه
فاكريني هقدر طيب دمي ارويه منين هما مش عارفين انك بتسري فيه ؟

كنت ببص للسما وبشوفني فيها  بشوف سحابة بيضا وسط سحاب كتير حاضنها وخايف عليها
كنت بقول هلاقي زيك فين هحس بالامان ده فين

كنت ببص على الشوارع والبيوت الي ولا بيت فيها غريب عني وكنت بقلهم هسيبكوا واسافر
لناس معرفهاش محستهاش مفهمتهاش لناس تانية لقلوب تانية معرفهاش

كنت ببص للورد الي طالع وبقله مش هشوفك تاني اصل ده اخر ربيع ليه هنا

كنت ببص  على الزحمة على العربيات الي ماشية والناس الي فيها والناس الي واقفة وماشية في  كل مكان

كأني برسم صورتهم في عقلي عشان تكون دوايا هناك وعشان تكون الحقيقة الوحيدة الثابتة في حياتي

كنت بودع كل شبر فيها وكأني بودع حياتي كلها بودع احلى دموع احلى ابتسامات احلى زكريات
كنت بودع حزن وفرح كنت بودع لحظات كنت فكراها صعبة بس لما افتكرتها لقيتها اجمل حاجة ربطتني بيها

كنت ماشية حاسة ان في كل مكان بعدي عليه بسيب جزء من روحي وقلبي بيتعلق هناك
لحد موصلت البيت وفكرت اني مش همشي تاني في نفس الطريق مش هشوف اي حاجة من الحاجات دي
مش هدخل نفس البيت الي اتولدت فيه واتعلقت بيه وقعدت اربع سنين هو الي حاضني مكنش معايا فيه غير ربنا سبحانه
وتعالى افتكرت ازاي قربت منه قوووووي وانا لوحدي  ازاي كنت بكلمه كنت بشكيله وبحكيله ومفيش غيره شاف دموعي وحس
بيه وبأنيني

دخلت اوضتي قعدت اتفرج على كل حاجة فيها فتحت دولابي مكتبي بقيت بتفرج وبقلهم هسيبكوا لواحدكوا
ايوة حتى دول اتعلقت بيهم هو انا كان ليه مين غيرهم

كنت عماله بفكر في حاجات بسيطة قوي هتوحشني  عشان مفكرش في الحاجة الي هتموتني
صحابي الي كل يوم بشوفهم ولما يغيبوا عني يوم ناخد بعض بالحضن وكأننا مشفناش بعض من سنين
هتوحشني رنة الموبيل عرض الرسايل والميسد كول

هتوحشني قعدة الرصيف والمشي في الشارع وسط البيوت والقاعده قدام البحر

هيوشحني كل بسكوته كنا بناكلها سوى كل عصير قصب روحنا شربناه كل خروجة كشري

هتوحشني صورنا هتوحشني الكلية وكل حاجة فيها هتوحشني كل حاجة بتفكرني بكل حاجة حلوة

هتوحشني 4 سنين من عمري كانوا اجمل سنين عمري اربع سنين مش فاكرة اي حاجة قبلهم ولا عارفة ازا كنت هعيش بعدهم

اربع سنين اتعلمت فيهم وعرفت فيهم نفسي اربع سنين عملوا مني حد جديد

هتوحشني احلام بنيتها على  الرمل واول موجة معدية ضمرتها

هتوحشني نفسي روحي هتوحشني انا

وهتوحشوني كلكوا حتى لو مكنتش فارقة مع حد بس بجد كلكوا فارقين معايا قوي

هتوحشيني  يا مصر قوي بس صدقيني روحي هتبقى فيكي

ومش هعيش من غيرها

بحبك يا مصر قوي بكل المعاني بحبك وبحب كل حاجة فيكي


وبعد  الاحساس الفظيع الي انتابني بعد كل ده والنهاردة عرفت وأتأكدت ان يوم خروجي من مصر على المطار
 اكيد هيكون هو هو يوم توديعي للحياة  وعشان كده انا ارتحت قووووووي لاني هسيب اغلى ما في حياتي
للقاء سبب حياتي  ويكفيني ان اكون بين أحضان ترابها
ياااااااارب تكون شاهدة عليه اني حاولت اعمل كل الي اقدر عليه ومقصرتش ابدااا
وتكون شهادتها شفاعه ليه للقائك  سعيدة