شخابيط وكلام ممكن يكون مهم وممكن يكون فاضي ايا كان فهو كلام خارج من أعماقي
RSS

الأحد، 22 أغسطس 2010

اعتزار لرجل مازال في الانتظار



اعتزار لرجل مازال في الأنتظار
لا اعرف كيف ابدأ كلامي فحروفي لاتكفي سطور اعتزاري ويداي ترتعشان ليس خوفا بل خجلا من فعلتي ولكني أقسم لك انه ليس اختياري فنبض قلبي ليس قراري لقد حافظت عليه من الاستعمار ولكنه ثار على قراري حافظت عليه بالنور فحاربني بالنار فكان أقوى مني فاستسلمت بضعف فاشتعل هو بلهيب العشق فأحرقته نيران الصمت وأضعفته الأقدار ولكنه مني فأعلنت على الحب العصيان عذبته حتى ظننت انه أوشك على الانهيار ولكنه مني فعلمته معنى الاصرار خرج من خلف الاسوار مليئ بالاسرار مهزوز يعاني من الانكسار
كنت اواسيه ويعتزر مني لما اصابني بسببه في هذا الاختبار ولكني غفرت له فمن منا بيده تغيير الأقدار ولكني نسيت ان كلانا أخطأ في حقك يارجلا تخفيه الأقدار كلانا نسي اننا ملكا لك واني خلقت لاحمي قلبك وقلبي خلق ليكون لك سكنا ودار  ولكننا جعلناه سكنا بالإيجار فسامحني يامالك الدار
اعلم ان جرمي ليس دواؤه الأعتزار ولكن أملي أن تقبل حياتي لك ثمنا فأنا اهديها لك كباقة ورد بعطر الياسمن فيا كريم الطبع أسألك الغفران هل لك ان تسامحني أم انك ستعذبني بطول الانتظار
أغفر لي جريمتي في حق قلبك المختار وكن ياكريم الطباع لحياتي فنار واضأ بنور قلبك فؤادي وكن له منار
وبالسلام أختم كلامي فانا لا احتمل دمعي ولا استطع منعه من السيلان فتقبل حبي واحترامي وأنتظر ردك اليوم في منامي يارجلا مازال في أحلامي قيد الانتظار

2 التعليقات: